Screen_Shot_2014-05-29_at_10.47.26_AM
Category: uncategorized

صوت الغد - 

 قرر شاب برازيلي يدعى جيان أن يخضع لمجموعة من عمليات التجميل ليصبح شبيها لسكان كوريا.

وفي التفاصيل، الشاب جيان “ماكس سابقا”، برازيلي مولع بالأغاني والثقافة الكورية، قضى عامًا كاملًا يدرس في جامعة “دونغيسو” بكوريا الجنوبية فأصبح لديه هاجس أنه لابد وأن يصبح شبيها لسكان المنطقة.

 قرر شاب برازيلي يدعى جيان أن يخضع لمجموعة من عمليات التجميل ليصبح شبيها لسكان كوريا.

وفي التفاصيل، الشاب جيان “ماكس سابقا”، برازيلي مولع بالأغاني والثقافة الكورية، قضى عامًا كاملًا يدرس في جامعة “دونغيسو” بكوريا الجنوبية فأصبح لديه هاجس أنه لابد وأن يصبح شبيها لسكان المنطقة.

أنفق جيان أكثر من $3,100 دولار لإجراء هذه العمليات ليبدو وكأنه كوري المولد حتى ظهر بهذا الشكل ولم يبق عليه سوى تعديل أنفه.

وكشف في خلال مقابلة حديثة معه أنه غير نادم على إجراء هذه العمليات ولن يجر عمليات اكثر.

ويبدو أن هذه العمليات الغريبة التي تهدف على تغيير الكلي للشكل ليست بجديدة، حيث كنا قد نشرنا في وقت سابق خبراً مفاده ان شابة خضعت لمجوعة عمليات تجميل لتصبح نسخة طبق الأصل من الشخصية السينمائية لقزم هاري بوتر ”دوبي”؛ وذلك بسبب عدم رضائها عن شكلها وشغفها بـ”دوبي” بشكل تجاوز حدود الطبيعة والمعقول حسب ما ذكرت صحيفة ”الدايلي ميل” البريطانية.

ودافعت الفتاة بشراسة عن قرارها موضحة أنها كانت تكره شكلها منذ أن كانت في السابعة عشرة من عمرها؛ حيث كانت ترى نفسها سمينة وذات أنف قصير، وعيونها تشبه الخرز، على حد وصفها، وترى ”رينا” أن من ينتقد شكلها لا يفعل ذلك إلا بدافع الغيرة من شكلها الجديد.

10409348_683719128348496_3830830038856414467_n_1 amaliyattt Screen_Shot_2014-05-29_at_10.47.26_AM